المؤسس

رأسلنا

المبوبة

الخصوصية

عـن غـــــرب

فريق التحرير

  • ×
السبت 3 ديسمبر 2022
فضل حفظ القرآن الكريم للأطفال و طرق تحفيظه
غرب : 04-06-2022 07:12 مساءً 6.7K
المصدر -  
عبد العزيز خلف
قال الشيخ حمزة الهنداوي إن الدين الإسلامي اهتم بتربية الأبناء من سن الطفولة المبكّرة، فإذا تمّ تثبيت الأخلاق الحسنة في نفس الطفل منذ الصِغَر فسيسهُل عليه كبح الشهوات التي ستواجهه في كل مراحل حياته،

وخيرُ مربٍّ يجب الاقتداء به هو الرسول محمد -صلى الله عليه وسلم- فقد قال: “إذا مات الإنسانُ انقطَع عملُه إلَّا مِن ثلاثٍ: صدقةٍ جاريةٍ أو عِلمٍ يُنتفَعُ به أو ولدٍ صالحٍ يدعو له”
ولحفظ القرآن فضائل عديدة وهي:

[١] إن حفظة القرآن هم أهل الله وخاصته. ينزل الله السكينة على بيت حافظ القرآن قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: “ما اجتمَعَ قومٌ في بيتٍ من بيوتِ اللَّهِ يتلونَ كتابَ اللَّهِ، ويتدارسونَهُ فيما بينَهم إلَّا نزلَت عليهِم السَّكينةُ، وغشِيَتهُمُ الرَّحمةُ، وحفَّتهُمُ الملائكَةُ، وذكرَهُمُ اللَّهُ فيمَن عندَهُ”

[٢]. يُضاعف الله أجر من يتعلم القرآن بالرغم من صعوبته عليه، قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: “الماهرُ بالقرآن مع السفرةِ الكرامِ البرَرَةِ، والذي يقرأ القرآنَ ويتَتَعتَعُ فيه، وهو عليه شاقٌّ، له أجرانِ،

. [٣] القرآن يشفع لصاحبه يوم القيامة، قال الرسول -صلى الله عليه وسلم-: “اقْرَؤوا القرآنَ . فإنه يأتي يومَ القيامةِ شفيعًا لأصحابه”.

طرق تحفيظ القرآن للأطفال

إن الطفل في المرحلة الأولى من عمره يكون أكثر قُدرة على التعلم، لذلك يجب استغلال قدراته بما ينفعه، وحفظ القرآن الكريم هو من أهم الأمور التي يجب التركيز عليها في هذه المرحلة من عمر الطفل،

وتحفيظ القرآن للأطفال شكل عام يبدأ بأن يستمع الطفل للقرآن ثم يتم تلقينه قصار السور ثم الاتقال للسور الأطول .

ويمكن تعليم الطفل القرآن الكريم مِن قِبَل والدَيه أو عن طريق التحاقه بمراكز متخصصة في تحفيظ القرآن للأطفال، وسيتم شرح طرق تحفيظ القرآن للأطفال للحالَتَين.

– طرق تحفيظ القرآن للأطفال في المنزل

يرغب الكثير من أولياء الأمور في جعل أبنائهم من حَفَظة كتاب الله، لكن يصعُب على بعضهم تحفيظ القرآن للأطفال في المنزل لجهلهم بكيفية التعامل مع الطفل، بالإضافة إلى صعوبة إرساله إلى مراكز تحفيظ القرآن، لكن هذه المشكلة ليست صعبة الحل إذا ما اتّبع الأهل الخطوات الآتية في تحفيظ الأطفال القرآن في المنزل:

١- أن يعتاد الطفل على سماع القرآن الكريم باستمرار منذ وجوده في رحم أمه حتى يولد ويكبر ويتعلم الكلام.

٢- أن يكون الوالدَان قدوة حسنة للطفل، بحيث يراهم مواظبين على تلاوة القرآن.

٣- عدم إجبار الطفل على الحفظ، بل لفت انتباهه بطريقة غير مباشرة إلى أهمية حفظ القرآن عن طريق رواية القصص له مثلًا.

٤- اختيار الوقت المناسب لتحفيظ القرآن للطفل، وهو في الصباح الباكر حيث يكون الذهن صافيًا.
التعليقات ( 0 )
أكثر