المؤسس

رأسلنا

المبوبة

الخصوصية

عـن غـــــرب

فريق التحرير

  • ×
الأربعاء 1 فبراير 2023
"داروين بوكس" و"مايكروسوفت" تكشفان عن شراكة لرسم ملامح مستقبل العمل
غرب - التحرير
بواسطة : غرب - التحرير 17-01-2023 03:31 مساءً 2.0K
المصدر -  
أعلنت "داروين بوكس"، منصة تكنولوجيا الموارد البشرية سريعة النمو والعضو في نادي الشركات العالمية العملاقة (يونيكورن)، اليوم عن تعاونها مع "مايكروسوفت" لتزويد المؤسسات في منطقة الشرق الأوسط والعالم، بالأدوات المناسبة للنجاح في ظل مشهد عمل سريع التطور. ومن المتوقع أن تنطوي الشراكة على تكامل واسع ما بين مفاهيم "داروين بوكس" الرائدة وأنظمة وبرمجيات "مايكروسوفت"، إلى جانب ابتكار حلول ترتقي بتجارب فرق العمل ومهاراتهم. وإضافة إلى الجهود الابتكارية المشتركة، حرصت شركة "مايكروسوفت" على ضخ استثمارات لامتلاك حصة من أسهم "داروين بوكس"، وذلك ضمن جهودها الرامية لتمكين المؤسسات من متابعة جهود وأداء فرق عملها عبر منصة موحدة.

ولا شك أن الشراكة ستسهم بتسريع وتيرة الوصول إلى الأسواق التي تعمل بها منصة تكنولوجيا الموارد البشرية الرائدة، وتعزز قدرتها على تمكين المؤسسات من اكتشاف إمكانات فرق عملها.

وتدعم منصة "داروين بوكس" لإدارة الموارد البشرية (HCM) القائمة على السحابة أقسام الموارد البشرية في المؤسسات والشركات لإدارة المواهب لديها بشكل أفضل من خلال استخدام التقنيات المتطوّرة المدعومة بالذكاء الاصطناعي وتوفير تجربة عصرية تعود بالفائدة على كافة الموظفين.

وتمتلك الشركة قاعدة عملاء تضم ما يزيد على 750 شركة توفر من خلالها خدمات لنحو 2 مليون موظف في جميع أنحاء العالم. ومنذ انضمامها إلى نادي شركات الـ "يونيكورن" عبر تحقيق النجاح في جولة تمويل من الفئة D في يناير 2022، سجلت "داروين بوكس" نمواً في الإيرادات بمقدار x2.6، وصاحب ذلك ارتفاع في تعداد فريق عملها في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بنسبة 240٪.

وفي هذا السياق، قال جايانت باليتي، الشريك المؤسس لمنصة "داروين بوكس": "لطالما كانت علامة مايكروسوفت ’Microsoft‘ التجارية ونموذج عملها الاستثنائي محط احترام وتقدير لنا في ’داروين بوكس‘. لا سيما وأننا نمتلك رؤية متطابقة تتمثل في تبني استراتيجية تهدف إلى مساعدة عملائنا على إطلاق العنان لخبرات فرق عملهم والارتقاء بإنتاجيتها نحو آفاق غير مسبوقة. ونحن متشوقون لهذه الشراكة التي ستتيح لنا ابتكار حلول رائدة لتطوير علاماتنا التجارية، وبالتالي نقل هذه الحلول لعملائنا على مستوى العالم".
وتدعم "داروين بوكس" في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، علامات تجارية رائدة مثل "نون" (Noon.com)، و"مسافي"، و"ألف للتعليم" و"ريتيلو" و"موبايلي تك" و"سيبكو" و"ايوا" و"شالينا للرعاية الصحية" و"فودكس"، فضلاً عن دعم عمليات مختارة لكل من "مصرف الراجحي" و"مجموعة اللولو". كما توفّر المنصة خدماتها لمجموعة من العلامات التجارية الرائدة عالمياً من قبيل "نيفيا" و"ستاربكس" و"دومينوز" و"سيفورا" و"سواروفسكي" و"أديداس" و"زارا" و"لاكوست" و"كالفن كلاين" و"أكسا" و"طوكيو" و"سينيا" و"تي سيستمز".

من جهته، قال باكو سالسيدو، مدير عام وحدة المؤسسات في مايكروسوفت الشرق الأوسط وأفريقيا: "إن الشركات الناشئة على امتداد المملكة العربية السعودية حريصة على ابتكار طرق جديدة لممارسة الأعمال التجارية. ويسرنا أن نواصل دعم هذه المؤسسات عبر شراكات استثنائية بما في ذلك ’ داروين بوكس‘، الشركة العالمية الرائدة التي استطاعت إعادة صياغة تجربة الموظف بالكامل باستخدام تقنيات متطورة. ولا شك أن هذا التعاون يرتكز على مساعينا المشتركة لابتكار أدوات تمكّن المؤسسات في جميع أنحاء المملكة من تعزيز إنتاجيتها وتخفيف أعبائها التشغيلية".

وعبر هذه الشراكة ، سيتسنى لشركة "داروين بوكس" تزويد عملائها في جميع أنحاء العالم بحلول وعروض وخدمات استثنائية. كما ستتبنى الشركة حلول وبرمجيات "مايكروسوفت أزور" بهدف تحسين قدرات منصة الموارد البشرية (HCM) التابعة لها والقائمة على منظومة البرمجيات كخدمة.
هذا وتواصل منصة "داروين بوكس" المخصصة بالمقام الأول للأجهزة المتحركة، تعزيز تجارب الموظف وتخصيصها من خلال إدراج عمليات الموارد البشرية ضمن سير العمل باستخدام تطبيقات الأعمال "مايكروسوفت داينمكس 365" (Dynamics 365) و"أوفيس 365" (Office365) بما في ذلك "مايكروسوفت تيمز" (Microsoft Teams) و"فيفا" (Viva) و"أكتيف دايركتوري" (Active Directory).
كما استفادت "داروين بوكس" من برمجيات "باور بي آي" للارتقاء بقدرات محرك التحليلات التنبؤية المستند إلى الذكاء الاصطناعي التابع لها، وذلك بهدف إنشاء بيانات غنية بالتحليلات البصرية، ومساعدة فرق العمل التابعة لعملائها من المؤسسات، على استخدام البيانات بشكل أكثر فاعلية ومن ثم اتخاذ قرارات أسرع. ومن المتوقع أن يطلق هذا التعاون الاستراتيجي العنان لمجموعة واسعة من حلول إدارة القوى العاملة، وإدارة كشوف المرتبات، والمزايا، وإدارة المواهب، واستقطاب المهارات.
التعليقات ( 0 )
أكثر