المؤسس

رأسلنا

المبوبة

الخصوصية

عـن غـــــرب

فريق التحرير

  • ×
الأحد 21 أبريل 2024
شعبان إبراهيم - سفير غرب
بواسطة : شعبان إبراهيم - سفير غرب 27-02-2022 10:59 مساءً 6.0K
المصدر -  
في إطار مبادرة رئيس الجمهورية لتطوير الإنتاج الحيواني في مصر، قام السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، و الدكتور علي جمعة رئيس مجلس أمناء مؤسسة مصر الخير عضو هيئة كبار العلماء، واللواء هشام أمنة محافظ البحيرة، والأستاذ علاء فاروق رئيس البنك الزراعي المصري، بالمشاركة في فعاليات تسليم أول دفعة من العجلات العشار لسلالة عالية الجودة "سمنتال" المحسنة وراثيا ثنائية الغرض " البان – لحوم " علي صغار المربين والتي تأتي في اطار التعاون بين وزارة الزراعة. والبنك الزراعي المصري ومؤسسة مصر الخير بمحافظة البحيرة امس .
يأتي ذلك في اطار المشروع القومي الذي تتبناه الدولة المصرية لتحسين سلالات الأبقار بهدف زيادة انتاجيتها من الألبان واللحوم معا لتقليل الفجوة بين الإنتاج المحلي من اللحوم وما يتم استيراده من الخارج والوصول بالتدريج الى الاكتفاء الذاتي من اللحوم الحمراء من خلال التوسع في تربية السلالات المحسنة وراثيا وذلك وفق ما وجه به السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي.

ومن ناحيته أكد السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي أن هناك تكليفات لفخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية بتنمية الثروة الحيوانية والاهتمام بالسلالات ذات الإنتاجية العالية وبتعزيز تلك الجهود لما لها من مردود اقتصادي ومالي مباشر لصالح المربين وتحسين دخلهم، بالإضافة إلى المساهمة في دعم إنتاج الألبان للسوق المحلية وتعزيز الصناعات الغذائية ذات الصلة.

وأضاف "القصير" أنه تم توزيع 200 رأس من العجلات العشار ثنائية الغرض عالية الإنتاجية للحوم والالبان بالتعاون مع مؤسسة مصر الخير وبتمويل ميسر بفائدة 5% من البنك الزراعي ويمثل ذلك نموذجا للتعاون البناء بين الدولة ومؤسسات المجتمع المدني والجهاز المصرفي

وأضاف القصير أن هناك توجه بالتوسع في هذا المشروع الكبير تكاملا مع مشروع "حياه كريمة "الذي أطلقه فخامة الرئيس السيسي بما يسهم في رفع مستوى معيشة صغار المربين والمزارعين في الريف المصري وتوفير فرص عمل وتماشيا مع الإجراءات التي تتخذها الدولة لتنويع مصادر الدخل لهذه الفئات باعتبار أن ذلك هدف تسعى وزاره الزراعة إلى تحقيقه,

‏" القصير" ‏طلب من هيئة الخدمات البيطرية والمعاهد المتخصصة وصندوق التامين على الماشية بتقديم كل أوجه الدعم لهؤلاء المربين من رعاية ومتابعة بيطرية أو تأمين على الرؤوس بما يحافظ على ثروتهم لضمان استمرارية تدفق الدخل لهم

وقال الدكتور علي جمعة رئيس مجلس أمناء مؤسسة مصر الخير، أننا اليوم نضرب المثل في عمارة الأرض التي أمرنا الله بها، كما أنه بناء لنموذج يحرك المجتمع نحو مجتمع أفضل بالعمل والعلم والرفاهة والنجاح وبذلك نصل الي الحياة والكريمة التي يؤكد عليها الرئيس عبدالفتاح السيسي.

وأضاف:" اننا اليوم نبني نموذجاً يتكرر ويتسع داخل مصر وخارجها، وهو نموذج التعاون المثمر بين الحكومة ومؤسسات المجتمع المدني وقطاع الأعمال، نرجو أن يشيع أفقيا وراسيا ونحن نقدمه للعالم كله.

وشدد الدكتور علي جمعة أن المشروع في غاية الأهمية، وله أثر واقعي علي الأرض، فهو نموذج للتعليم والتدريب، معرباً عن سعادته بالتعاون مع وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي في تنفيذ أحد أهم مشروع الامن الغذائي والتى تهدف الي تقليل الفجوة بين ما ينتج محليا من اللحوم الحمراء وما يتم استيراده من الخارج، بالإضافة الي توفير فرص عمل لصغار المزارعين والمربين والمرأة المعيلة وشباب الخريجين من خلال الاستفادة من المشروع بتسليمهم عدد من رؤوس الماشية من عجلات السمنتال العشار لتربيتها وبيع إنتاجها بما يوفر لهم حياة كريمة تمكنهم من إعالة أسرهم وهذا هو الهدف الأساسي للمؤسسة وهو تنمية الانسان وجعله قادر على العمل وتنمية البيئة التى يعيش فيها من أجل خدمة البلاد والعباد.

وأضاف الدكتور على جمعة إن المؤسسة تعمل في مجال تطوير الإنتاج الحيواني في مصر منذ ما يزيد عن 10 سنوات من خلال المشروعات الصغيرة والمتوسطة الممنوحة للشباب والفتيات بمزارع مؤسسة مصر الخير بالمحافظات المختلفة، وخلق صغار رجال أعمال من المربين وتحقيق أعلى عائد أرباح لهم بإتباع أحدث أساليب الإدارة والتكنولوجيا المتاحة في مجال الإدارة تحت إشراف فريق متخصص من المؤسسة لتذليل كافة الصعوبات…