كلمة حق

  • ×
الشباب يتغلب على أبها بهدف دون رد
بخيت الزهراني
بواسطة : بخيت الزهراني منذ أسبوع 3.2K
 حصد فريق الشباب الأول لكرة القدم، أول ثلاث نقاط في الموسم الكروي الجديد، بعد فوزه على أبها بهدف دون مقابل، سجله ماخيتي ديوب، على ملعب الأمير فيصل بن فهد، ضمن مباريات الجولة الأول من دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين.
ودخل كايشينيا مدرب الشباب، المباراة بخطة مزيج بين 5-3-2 و3-4-3، مع الغامدي، تمبكتي ثم تركي العمار، شراحيلي، محمد سالم، والشامخ بالدفاع، أمام الحارس أرلايوسكايس، وفي الوسط بانيجا وجوانكا وندياي، بينما بالمقدمة سيبا وديوب.
في المقابل، اعتمد الشابي مدرب أبها على خطة 4-2-3-1، مع البدء بسعيد، الحبيب، عطوشي، ساري عمرو بالخلف، أمام الحارس أمحمدي، وفي المنتصف ثنائية شراحيلي وكريم عواضي، وبالهجوم كل من صالح العمري، البركة، قودوين، خلف المهاجم الوحيد معاذ عفانة.
وبدأت المباراة بأفضلية للشباب، الذي سيطر على مجريات اللعب، وكان الطرف الأخطر على المرمى، باعتماد مدربه بيدرو كايشينيا على الضغط العالي، ووضع أكبر عدد من لاعبيه في نصف ملعب أبها، لحرمان منافسه من بدء الهجمات ومحاولة قطع الكرات سريعاً.
نجحت إستراتيجية كايشينيا في إحراز هدف التقدم في الشوط الأول، بعد تطبيق الضغط العكسي، بقطع خالد الغامدي للكرة بالقرب من مرمى أبها، لينفذ المرتدة السريعة بتمرير كرة عرضية إلى ديوب داخل منطقة الجزاء، الذي حولها برأسه داخل الشباك في الدقيقة 29.
لم يتغير الوضع كثيراً بعد التقدم، فالشباب تفوق على مستوى الضغط والاستحواذ والتسديد على المرمى، بينما لم يستطع لاعبو أبها الخروج بالكرة في مناطقهم بالشكل الصحيح، لتكون الغلبة لإيفر بانيجا وزملائه.
حاول الشابي مدرب الفريق الجنوبي، تعديل الوضع بدخول ذعار العتيبي مكان عفانة، من أجل زيادة القوة الهجومية لفريقه، لكن حافظ الفريق الشبابي على سيطرته بدخول حسين القحطاني مكان جوانكا، وحصول إيفر بانيجا على الأريحية في اللعب، حيث تفرغ لصناعة الفرص لزملائه.
وتراجع الشباب بوضوح في الدقائق الأخيرة مع خروج بانيجا وديوب، ليسيطر أبها ويحاول تعديل النتيجة لكن دون فائدة، حتى أطلق الحكم صافرته معلناً نهاية المباراة، بفوز أصحاب الأرض بهدف نظيف.
الجدير بالذكر أن الشباب سيذهب إلى بريدة لمواجهة الرائد في الأسبوع الثاني، في لقاء يجمعهما على ملعب مدينة الملك عبد الله الرياضية، بينما يستضيف أبها حامل اللقب الهلال في المحالة.
التعليقات ( 0 )
أكثر