المؤسس

رأسلنا

المبوبة

الخصوصية

عـن غـــــرب

فريق التحرير

  • ×
الأحد 16 يونيو 2024

احتجزوا اثناء صيدهم في المياه الدولية ام السواحل الصومالية واليمنية

#تلسكوب_غرب   الاخبارية في لقاء حصري مع الصيادين المصريين العائدين من اليمن
لبنى شتا - مستقيلة
بواسطة : لبنى شتا - مستقيلة 07-02-2020 09:54 مساءً 12.7K
المصدر -  
نشر الحساب الرسمي للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي على تويتر تغريدة قال فيها:"تابعت بكل فخر وإعزاز الجهود المكثفة المبذولة لإنهاء أزمة احتجاز 32 صيادًا مصريًا في دولة اليمن،حيث أسفرت تلك الجهود على الحفاظ على حياتهم ونقلهم بشكل آمن للأراضي المصرية."

ويعد ذلك انتصار دولي عظيم حققتة الدولة المصرية في عودة ابنائها الصيادين المحتجزين في اليمن.

ونظرا لاهمية الموضوع كان لصحيفة غرب الاخبارية حوار مع الصيادين المصريين بعد عودتهم من اليمن بعد احتجازهم لمدة تجاوزت الـ 40 يوماً بعد مجهودات مشرفة للحكومة المصرية التي بذلت مع الجانب اليمني من أجل إعادة الصيادين إلى أرضهم وذويهم، و ذلك لحرص الدولة المصرية في الحفاظ على كرامة أبنائها مهما كان وضعهم وحالهم ومهما كانت الجهة التى احتجزتهم.

وقد بلغ عددهم 32 منهم 30 من محافظة دمياط و 2 من محافظة كفرالشيخ وذلك منذ حوالي من شهرين كانو علي متن مركبتين صيد « وان تو » و « المصطفي الهادي » و قد احتجز بالقرب من سواحل ميناء الحديدة شمال اليمن و قد تم الافراج عنهم و رجعوا سالمين الي مصر

و بسؤلنا السيد طرابية رئيس مركب «المصطفي الهادي»،هل توقعت و انت محتجز رجوعك الي اهلك مرة ثانية ؟

قال طرابية ان ذلك كان خيال بالنسبة لي و حلم ظننت من المستحيل تحقيقه لاننا فقدنا الامل لاننا فقدنا الاتصال تماما باي احد و لكن كان املنا في الله و الدولة المصرية كبير و كان لنا امهات تستغيث الي الله بدعوات مخلصة.

ووجهنا سؤالاً للصيادين عن كيفية القبض عليهم؟،فاجاب فهمي محمد زهران من قرية العنابرة محافظة كفرالشيخ قائلاً:

السلطات اليمنية طلبت من أصحاب المراكب التي تخطت المياه الإقليمية اليمنية، أن تتوقف وتمضي إقرار بأنهم اخترقوا المياه الإقليمية التابعة لهم، ووعدونا أن نعود إلى مصر في أسرع وقت، ولكن بعد أن توجهنا إلى مقر الأمن عندهم طلبوا أن نخرج الأسماك التي تم صيدها، وبعدها توجهنا إلى النيابة ومنها إلى السجن وفقدنا الامل في العودة و تفاجئنا بقرار الافراج عنا و عدنا الي ارض الوطن بفرحة غامرة فى الطائرة المصرية.

ووجه بدوره الشكر إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي لاهتمامه بابنائه المصريين في كل مكان.

ووجهنا سؤالاً للصيادين عن شعورهم عند سماع خبر الافراج؟،فأكد نبيل بصلة قائلا:

الفرحة لا توصف و الشكر و الامتنان للدولة المصريه و للرئيس السيسي لانه عمل المستحيل والمستحيل واعاد الينا حياتنا التي ظننا اننا فقدناها.

ويضيف محمد جمال من دمياط احد المحتجزين: فقدنا الامل في العودة لارض الوطن و لكن العناية الالهية و مجهودات الرئيس السيسي ووزيرة الهجرة و اجهزة الدولة السيادية بذلت مجهود كبير في مباحثات العودة و قد نجحت المفاوضات و تم عودتنا.

اما محمد عيسي فتحدث عن طريقة القبض عليهم قائلاً:

خرج علينا 3 مسلحين امام السواحل اليمنية و قامو باطلاق النار اتجاه مراكبنا و اخذونا الي ميناء الحديدة.

و يضيف السعيد البدوي من شوري بكفرالشيخ عائد من اليمن:

فرحتي غامرة لان الإجراءات تمت بشكل سريع فور تدخل السلطات المصرية، رغم أن الأمور كانت صعبة قبل تدخل مصر في الأمر والمطالبة بعودتنا، كما أن الشعور أن مصر دائما خلفنا حتى في أحلك اللحظات، وإحساس بالفخر الشديد عندما وصلت الطائرة المصرية ونقلتنا إلى وطننا، ووجه الشكر للسلطات المصرية على اهتمامها البالغ بالقضية.
و عن بداية خط سير الرحلة يقول.

بديع طرابية من دمياط تحدث عن رحلة الصيد المشئومة قائلاً:

بدأت الرحلة من قرية برج البرلس ثم الي السويس في ميناء الاتكة ثم الي برانيس ثم الي المياة الدولية امام السواحل الصومالية و اليمنية الدولية و قد تم تكرار هذه الرحلة من سنوات ليرزقنا الله و لم تحدث مشاكل من قبل و لكن كان حظنا سيئ هذه المرة لولا تدخل السلطات المصرية.

وقالت وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج إن الصيادين تم احتجازهم في اليمن، وهم من كفر الشيخ ومن دمياط، وذهبوا للاصطياد في مناطق محظورة في البحر الأحمر ومنها إلى عدن، وتم احتجازهم من قبل الحوثيين وكان هناك تواصل من أجهزة الدولة لإعادتهم .

وذكرت الدكتورة منال عوض أن ما حدث يعد ملحمة من العمل المشترك بين عدد من أجهزة الدولة المختلفة لتأمين وصول الصيادين الى الأراضى المصرية، حيث توجهت أيضاً بجزيل الشكر والتقدير لجميع ممثلي تلك الأجهزة لما بذلوه من جهد لتأمين المصريين في الداخل والخارج، وتم توفير وسائل إقامة للصيادين من أبناء محافظتي الدقهلية وكفر الشيخ وتوفير وسائل انتقال لهم للوصول إلى بلادهم.

اما اللواء جمال نور الدين محافظ كفرالشيخ فقد استقبل الصيادين العائدين إلى أرض الوطن بالمحافظة استقبال رائع عقب احتجازهم فى اليمن ووعدهم بتذليل كل الصعاب امامهم.

و اشار له احد الصيادين بفقدان كرنية الصيد و مستنداته و امر المحافظ فورا بمساعدته و في استخراج مستندات شخصية بدل المفقودة و اشاد نور الدين بالانجاز و الانتصار المصري الذي يدل علي قوة الدولة المصرية و حماية ابنائها بالداخل و الخارج.

وأكد محافظ كفرالشيخ، ان الجهود المكثفة المبذولة والتي استمرت لعدة أيام لإنهاء أزمة احتجاز 32 صياداً مصرياً في دولة اليمن، تنفيذاً لتوجيهات السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، حيث أسفرت تلك الجهود عن الحفاظ على حياتهم ونقلهم بشكل لآمن للأراضي المصرية في إطار حرص الدولة على تأمين رعاياها بالداخل والخارج، مقدماً خالص الشكر والتقدير لكل من ساهموا في إعادتهم إلى أرض الوطن آمنين.


image