المؤسس

رأسلنا

المبوبة

الخصوصية

عـن غـــــرب

فريق التحرير

  • ×
الجمعة 1 مارس 2024
بواسطة : 25-08-2016 10:46 صباحاً 13.7K
المصدر -  اختتمت إدارة تعليم تبوك فعاليات برنامج سفراء الأمل ، الذي استضافت فيه مجموعة من أبناء وبنات شهداء الواجب والمرابطين في الحد الجنوبي بمنطقة جازان على مدى ( 4 ) أيام سعدت بهم تبوك الورد لما لهذه الزيارة من دور فاعل في تقوية أواصر العلاقة واللحمة الوطنية بين أبناء وبنات هذا الوطن الغالي والتي ارتسمت فيها أجمل صور المعاني والوفاء وقد تزامنت زيارتهن للنادي الموسمي الصيفي بالمتوسطة ( 37 ) حفل اختتام فعاليات النادي الموسمي الصيفي لعام 1437هـ كان ذلك برعاية مساعدة مدير عام التعليم لشئون تعليم البنات أ / نجلاء الشامان وحضور مديرة إدارة إرشاد وتوجيه الطالبات وداد البلوي ومساعدة مدير إدارة الإعلام التربوي فاطمة الأميلس ومديرات الأندية الموسمية الصيفية والأحياء وعدد من المشرفات التربويات والمعلمات وعضوات النادي الموسمي . حيث بدأ الحفل بتلاوة آيات من الذكر الحكيم فالنشيد الوطني ثم توالت الفقرات بإلقاء الأناشيد الترحيبية والوطنية والفلكلور الشعبي ومشاركات من سفيرات الأمل ومشاهد تمثيلية وفي نهاية الحفل تم تكريم سفيرات الأمل والمشرفة المرافقة معهن أ/ أفراح مؤذنة بتقديم دروع تذكارية وهدايا مقدمة من إدارة تعليم تبوك ، والنادي الموسمي ، ونشاط الطالبات ، والأسر المنتجة ، كما تم تكريم مديرة إدارة إرشاد وتوجيه الطالبات ومديرات وعضوات الأندية الموسمية وأندية الأحياء لصيف 1437 هـ والطالبات المشاركات في تقديم فقرات حفل استقبال سفيرات الأمل وفي لفتة كريمة من سفراء الأمل بإدارة تعليم جازن تم تقديم درع تذكاري*لإدارة تعليم تبوك *على جهودها الملموسة في تكامل وشمولية* بناء اللحمة الوطنية ثم القت أ / افراح مؤذنة كلمة شكر وتقدير نيابة عنها وعن سفيرات الأمل أعربن فيها عن شكرهن وتقديرهن لمعالي وزير التعليم الدكتور أحمد العيسى ولسعادة وكيل التعليم الدكتورة هيا العواد على اعتماد تدشين برنامج سفراء الأمل لأبناء الشهداء في عاصفة الحزم والمرابطين في إعادة الأمل الذي نجح في تجسيد اللحمة الوطنية على أرض الواقع ، والفخر والاعتزاز بأبناء جنودنا البواسل المرابطين على ثغور الوطن . ولمديرعام التعليم بإدارة تعليم تبوك الدكتور عمر أبو هاشم الشريف قائلات سبقتمونا بالعطاء والكرم و الود ونثر عبق الورد فأحببنا ان نسبقكم بالشكر والتقدير لما تعجز عن وصفه الكلمات من انجازات وإبداعات اسهمت في نجاح برنامج سفراء الأمل . ولمساعدة الشؤون التعليمية الاستاذة نجلاء الشامان التي تنحني كل اللغات لعطائها وكرمها الذي احتوى طالبات سفراء الامل فقد وجدن فيها نعم الاخت والصديقة والأم الحانية بأرض الشمال أرض تبوك الورد . ولجميع المشرفات و قيادات اندية الحي والموسمية المستضيفة لطالبات سفراء الأمل والعاملات والطالبات المشاركات في تدشين برنامج سفراء الأمل*، الذي نال التألق والفخر والنجاح . بعدها تجولت الحاضرات على أنشطة طالبات النادي الموسمي وإبراز تلك المهارات والمنتجات عبر معرض لمسارات البرنامج الأربعة السياحي والترفيهي والتطوعي والوظيفي والمرسم الحر نال على إعجاب الحاضرات .