المؤسس

رأسلنا

المبوبة

الخصوصية

عـن غـــــرب

فريق التحرير

  • ×
السبت 18 مايو 2024
بواسطة : 07-03-2017 10:10 مساءً 18.4K
المصدر -  أطلقت الجمعية العلمية السعودية بجامعة مانشستر أول برامجها العلمية يوم الأحد الماضي الموافق 5/ 3/ 2017 بعنوان الأسس العلمية والمنهجية لبحوث الدراسات العليا ضمن سلسلة برامج البحث العلمي والتي بدورها تساهم في صقل مهارات المبتعث البحثية خلال فترة ابتعاثه.

وقد استضافت الجمعية العلمية السعودية بجامعة مانشستر الدكتور "سعود الصلاحي" المتخصص في مناهج طرق تدريس اللغة الإنجليزية والذي بدوره قدم الدورة العلمية ولمدة ستة ساعات.

كما صرح المتحدث الرسمي للجمعية الأستاذ "نايف المري" بأن الدورة قد شملت عدة مواضيع بحثية منها طرق جمع البيانات البحثية ، وطرق تنظيم القراءة البحثية ، وطريقة الكتابة الأكاديمية ، وطرق تحديد الفجوة البحثية ، ثم اختيار المنهج ، والمنهجية ، والأدوات المناسبة للبحث.

هذا ويشار إلى أن هذه الدورة تعتبر الدورة الثامنة والثلاثون للدكتور "سعود الصلاحي" في نفس الموضوع وذلك لما للبحث للعلمي من أهمية كبرى في تحقيق الدرجة العلمية.

حضر الدورة تسعون طالباً من مختلف التخصصات العلمية من ماجستير و دكتوراه ، كما تنوع حضور الطلاب من مختلف مدن بريطانيا بنسبة تتجاوز خمسةً وثلاثين بالمئة.

والمجلس الإداري بالجمعية العلمية السعودية يتقدم بخالص الشكر والتقدير لسعادة الدكتور "سعود الصلاحي" على حضوره ومبادرته بتقديم الدورة تطوعاً لأخوانه المبتعثين في ظل هدف تطوعي نبيل تحت شعار (بذل العطاء للوطن المعطاء) والشكر موصول لجميع الطلاب والطالبات على حضورهم والحرص على تطوير مهاراتهم البحثية.

كما وأن الجميعة تسعى بدورها لتوفير أفضل الدورات والورش التطويرية وذلك باختيار المتحدثين الأكفاء ذو المكانة العلمية والخبرات المتنوعة لتطوير الطالب المبتعث.

الجدير بالذكر ان الجميعة قد شاركت في أول محطات منتدى ٢٠٣٠ في مدينة برمنقهام و الذي اطلقته الملحقية الثقافية السعودية بالمملكة المتحدة برعاية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نواف بن عبدالعزيز، و الذي بدوره يهدف لإبراز ملامح الرؤية وربط المبتعثين بها و اظهارها للمجتمع البريطاني ، وقد شاركت الجمعية العلمية السعودية بجامعة مانشستر ببوستر تعريفي بالمعرض المصاحب للفعالية حيث استعرض البوستر العلمي أبرز المشاريع العلمية في المملكة العربية السعودية و التي بدرها تسهم في تحقيق الرؤية.