المؤسس

رأسلنا

المبوبة

الخصوصية

عـن غـــــرب

فريق التحرير

  • ×
الثلاثاء 16 أبريل 2024
السجن أسبوعين لمريض سعل بوجه زملائه متعمدا
غرب - التحرير
بواسطة : غرب - التحرير 29-03-2024 02:57 مساءً 1.9K
المصدر -  
حُكم على رجل سعل عمدا باتجاه زملائه الذين ثبتت إصابتهم بـ Covid-19 في سنغافورة، بالسجن لفترة قصيرة على الرغم من قوله إن هذه الحيلة كانت "مجرد مزحة".

وحُكم على تاميلسيلفام رامايا، 64 عامًا، الموظف في شركة الاستثمار القابضة ليونج هوب سنغافورة، يوم الاثنين بالسجن لمدة أسبوعين بتهمة تعريض زملائه في العمل للأذى وإصابة أحدهم بالفيروس.

ووقع الحادث خلال فترة القيود المشددة في خريف عام 2021، مما أدى إلى توجيه اتهامات بموجب قانون الإجراءات المؤقتة الخاص بفيروس كورونا في سنغافورة.
واشتهرت سنغافورة بإجراءاتها الصارمة طوال فترة الوباء ولم تتراجع عن بعض إجراءاتها الأكثر تقييدًا إلا في فبراير من هذا العام.

وفي 18 أكتوبر 2021، خضع رامايا لاختبار الفيروس الذي ظهر بنتيجة إيجابية وفقًا لصحيفة Straits Times. فطُلب منه مغادرة المبنى على الفور، لكن رامايا قرر بدلاً من ذلك البقاء في المبنى والتواصل مع مساعد مدير الخدمات اللوجستية، 40 عامًا، وموظفة تبلغ من العمر 56 عامًا تعاني من سلسلة من المشاكل الصحية، بما في ذلك مشاكل خطيرة في الكلى.

وقال نائب المدعي العام سروثي بوبانا في بيان: "المتهم راميا، الذي كان يرتدي قناعه في البداية، سار نحو باب المكتب وخرج منه. ومن ثم عاد وفتح باب المكتب وسعل داخله مرتديًا قناعه.

لقد فعل المتهم ذلك مرتين، قبل أن يغلق المشرف اللوجستي باب المكتب برجله. وبعد إخراجه من الغرفة، فتح رامايا الباب مرة أخرى، وهذه المرة أنزل قناعه ليسعل في اتجاه مدير اللوجستيات والموظفة الأخرى.

وقال محامي رامايا إن موكله لم يكن يتصرف بدافع الحقد وإنما "المداعبة"، وطلب له دفع غرامة، لكن المحكمة اختارت في النهاية إرساله خلف القضبان نظرا للمشاكل الصحية الخطيرة التي كان يعاني منها زملاؤه، والتي كانت معروفة لراميا.