المؤسس

رأسلنا

المبوبة

الخصوصية

عـن غـــــرب

فريق التحرير

  • ×
الثلاثاء 18 يناير 2022
الخطوط السعودية شريكاً استراتيجياً لمهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي
تركي ال عاقل- العلا
بواسطة : تركي ال عاقل- العلا 30-11-2021 05:43 مساءً 6.4K
 
أعلن مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي عن مشاركة الخطوط السعودية كشريك استراتيجي والناقل الرسمي للمهرجان وذلك لتقديم تجربة فريدة للحضور والمواهب السينمائية. وتحمل الشراكة مع الناقل الوطني للمملكة العربية السعودية، العديد من المزايا بما فيها نقل ضيوف المهرجان وتقديم الدعم الإعلامي و التسويقي من خلال منصات "السعودية".

وتعد شراكة المهرجان مع "السعودية"، - إحدى أكبر شركات الطيران في الشرق الأوسط- فرصة لعرض معالم الجذب السياحي في البلاد، وتقديم فهم أفضل للمنطقة وثقافتها وسكانها من خلال دعوة السياح الأجانب من خارج المنطقة لاكتشاف مدينة جده. كما سيمكن المهرجان ضيوف "السعودية" من اكتشاف ثقافة المملكة، وضيافتها العربية الكريمة السخية، كذلك التعرف على تاريخها العميق وثقافتها الغنية، إضافة للمناظر الطبيعية المتنوعة والفريدة، ومشاهدة التغيرات الإيجابية التي تحدث في المملكة.

وبهذه المناسبة قال مساعد مدير عام مجموعة السعودية للاتصال المؤسسي الأستاذ خالد بن عبد القادر طاش "ريادة "السعودية" في مجال الطيران في المملكة، يدفعها دوماً للتميز في جميع عملياتها كذلك مع شركائها الكرام. وقد حرصت على أن تكون جزءا لا يتجزأ من أول مهرجان سينمائي سعودي وأكبر حدث سينمائي على ساحل البحر الأحمر لتوافقه مع رؤية "السعودية" ورسالتها وقيمها الاستراتيجية. نتطلع إلى المهرجان وأنشطته المختلفة، وندرك أننا نساهم معا في دعم أهداف رؤية السعودية 2030 للارتقاء بمكانة المملكة إقليميا وعالميا من جانبها قالت شيفاني بانديا مالهوترا، المدير التنفيذي لمهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي: "إن وجود الخطوط الجوية العربية السعودية كشريك طيران رسمي للمهرجان هو شرف كبير لنا، لأن مواهب المهرجان والحضور بشكل عام سيختبرون القيمة المضافة لشراكتنا الجديدة. يوفر المهرجان فرصة مثالية لاستقطاب الجمهور من جميع الأعمار لإلهام الحوار السينمائي واثرائه من خلال العروض والفعاليات المختلفة."

مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي هو وسيلة للترويج لصناعة الأفلام في المملكة، سواء على صعيد المنطقة أو على الصعيد العالمي، وخلق منصة تجمع صناعة السينما العالمية معاً للقيام بالأعمال التجارية وتبادل المعرفة.
التعليقات ( 0 )
أكثر