كلمة حق

  • ×

دوره نظمها نادي بعد للأعلام في جامعة طيبة

د.محاسنة :يؤكد أهمية التشريعات الناظمة للعمل الاعلامي
فيصل سمير الفقي - المدينة
بواسطة : فيصل سمير الفقي - المدينة منذ أسبوع 2.4K
 ابرز رئيس لجنه الارشاد الاكاديمي واستاذ الاعلام والعلوم السياسية بقسم الاتصال والاعلام في جامعة طيبه اهمية المقال الصحفي و الفنون الابداعية الصحفية في صناعة المحتوى الإعلامي و تشكيل الراي العام بالموضوعات العامة بالاستناد الى الثوابت الدينية والوطنية.
واضاف خلال دورة تدريبية حولكيفية كتابة المقال الصحفي المهني الناجح الذي نظمه نادي بعد للأعلام بالتعاون مع لجنه الارشاد الاكاديمي في قسم الاتصال والاعلام ان المقال الصحفي لا يقتصر على شرح وتفسير الاحداث والتعليق عليها فقط و انما قد يأتي بفكرة او رؤية جديدة تخدم الوطن والأمة ليس في مجال واحد وانما في مختلف في المجالات.
واستعرض الدكتور محاسنه مفهوم المقال الصحفي ووظائفه وانواعه الافتتاحية والتقدير والنقدية والتحليلية والاعمدة الصحفية الاخرى والبناء الهرمي المعتدل الذي يتناسب وكتابة هذه المقالات .
ودعا الطلبة الى توظيف هذه الفنون في تعزيز الانجازات والرؤيا والبناء على قصص النجاح في الوطن السعودي في القطاعين العام والخاص والدفع بعجله التنمية الى افاقها الأوسع والارحب.
واشار الى أهمية وجود العديد من التشريعات القانونية التي تنظم العمل الاعلامي مؤكدا ان الحكومة السعودية قد وفرت واوجدت العديد من القوانين الناظمة للعمل الاعلامي مثل نظام المطبوعات والنشر و نظام النشر الالكتروني و نظام المرئي والمسموع وهيئه التأليف والنشر وغيرها والتي تنعكس على تجويد وضبط العمل الاعلامي بحرية مسؤوله .

وفي نهاية الدورة التي استمرت ساعتين دار نقاش اجاب خلالها د.محاسنه على اسئلة واستفسارات المستمعين عبر تطبيق زووم للعديد من المشاركين من مختلف مناطق المملكة ومشاركين من عدد من الدول العربية والأجنبية مؤكدا حرص الجامعة ممثلا بمعالي مديرها الأستاذ الدكتور عبدالعزيز السراني ووكلائها وعماداتها ورؤساء اقسامها على تعزيز وتطوير معايير الجودة والاعتماد الاكاديمي وتقديمكل ما من شانه ان يرقى بالطالب علما ومعرفة وتطويرا مهنيا واكاديميا .
وكان رائد نادي بعد للأعلام الطالب غيث الفريدي قد رحب بالدكتور محاسنة مستعرضا سيرته الذاتية وخبراته العملية والعلمية على مدار ستة وعشرين عاما ومؤكدا ان هذا النشاط
يأتي ضمن اهتمام الجامعة بالطالب الجامعي واشراكها بالمجتمع المحلي
التعليقات ( 0 )
أكثر