• ×

بين إرجاء "الصحة" افتتاحه لـ2023 وعدم تحديد وقت تغيب مستجدات ترسيته أو إكماله

المواطنات في جازان ولادات بالمركبات وممرات المستشفيات ومستشفى الـ300 مليون بجازان".. هيكل للمعاناة ومحلك سر

شائع عداوي                                  0  0  5.6K
 تعاني نساء جازان من عدم وجود مستشفى متخصص للولادة، في منطقة يزيد عدد سكانها عن المليوني نسمة، و تعيش المواطنات في جازان معاناة وماساءة من عشرات السنين مابين الولادة في ممرات المستشفيات في إنتظار سرير او الولادة في المركبات مواقف مؤلمة ومحزنة
وتساءل المواطنون عن أسباب التأخير، ، ومتذمرين من تأخر إنجاز المشروع، في حين يتحدث المواطنون عن معاناتهم في الانتظار أمام المستوصفات الخاصة، والمستشفيات في انتظار فرصة للمراجعة أو حجز سرير، والبعض منهم اضطر أمام ذلك للسفر إلى خارج المنطقة لإجراء عمليات الولادة وتحمل تبعات ذلك.في الوقت الذي
؛ يقف مستشفى الولادة هيكلًا بلا استكمال الإنشاءات بعد ما أعلنت الصحة عن بدء إجراءات سحب المشروع قبل أكثر من عام.وعلى الرغم من أهمية المشروع الذي أرجأت الصحة افتتاحه إلى 2023 في تارة وتارة أخرى تمتنع عن وضع وقت محدد لافتتاحه؛ لم تكشف الوزارة منذ نحو ثلاثة أسابيع عن مستجدات المشروع الهيكل الذي يتكلف 330 مليونًا وما إذا تم ترسيته مجددًا أو استكمال المشروع .

ويقف مشروع مستشفى الولادة منذ أكثر من عام على حاله بعد تعثره من وقت طويل، بينما أكد الشاكون من أهالي المنطقة سابقًا، أنه لا يوجد مبرر لتأخيره حتى خمس سنوات، كون الإنشاءات المتبقية لا تستغرق وقتًا مقارنة بالوقت المحدد من قبل "صحة جازان"، خاصة مع الاحتياج الكبير للأسرّة في المنطقة التي تعاني فجوة واسعة بين رقم المرضى المراجعين وعدد الأسرة بشكل عام.
وحمل المواطنون في منطقة جازان، الشؤون الصحية بالمنطقة المسؤولية عن تأخير إنجاز مستشفى "النساء و الولادة"، الذي يضمّ ٣٠٠ سرير، وتقدر تكلفته بنحو ٣٠٠ مليون ريال.
بواسطة :
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر
Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة غرب الصحفية للنشر والتوزيع سجل تجاري ٤٠٣٠٢٢٢٢٥٧