#السعودية_أولاً

  • ×

مياه جازان تخالف محضر اللجنة

وايتات الصرف الصحي تقلق الأهالي ومرتادي طريق صبيا-العدايا-قوز الجعافرة

وايتات الصرف الصحي تقلق الأهالي ومرتادي طريق صبيا-العدايا-قوز الجعافرة
شائع عداوي                                  0  0  31.4K
 
أبدى أهالي ومرتادو طريق صبيا-العدايا-قوز الجعافرة إستياءهم وتذمرهم ومعاناتهم من مضايقة وأيتات"صهاريج" الصرف الصحي التي ترتاد الطريق 24ساعة وما تسببه من حوادث شبه يومية وإنبعاث روائح كريهة وتسريب مياه الصرف على الطريق وذكرو أن الطريق ضيق ومسار واحد ويمنع دخول الشاحنات مضيفين أن ذلك جاء بعد أن اغلقت مياه جازان بحيرة الصرف الصحي شرق مدينة صبيا وعلى طريق صبيا-العيدابي وتحويل الصهاريج للصب في محطة المعالجة على شاطئ قوز الجعافرة وفي تصرف عشوائي دون التقيد بمحضر اللجنة التي تم تشكليها بهذا الشأن.

وجاءت " تفاصيل محضر اللجنة المشتركة التي تم تشكيلها للنظر في وضع تشغيل محطة معالجة مياه الصرف الصحي بمركز قوز الجعافرة بمحافظة صبيا، وذلك على خلفية التهديدات والمخاطر البيئية من مياه بحيرة الصرف الصحي بوادي صبيا، بالإضافة إلى شكاوى المواطنين من مراميها التي باتت مواقع تهدد بالأوبئة، ويشكو عدد من السكان القريبين منها.

وأوضحت أنه تم تشكيل لجنة من "محافظة صبيا والمرور والبلدية وبلدية القوز وهيئة الأرصاد" بخصوص تشغيل محطة الصرف الصحي، وقد تم شخوص اللجنة للموقع، ورأت اللجنة 6 نقاط هي: ألا يتم تشغيل المحطة إلا بعد استكمال التراخيص اللازمة من الإدارات المعنية، وتحديد مسار آمن لحركة صهاريج الصرف الصحي المؤدي إلى محطة المعالجة، مع تحديد فترة ووجود مخرج من الطريق الدولي يؤدي مباشرة إلى محطة المعالجة دون المرور بالقرى المجاورة، وتحديد آليات الصهاريج، وتحديد أسعار النقل؛ نظراً لبعد المسافة، ومتابعة ذلك بالتنسيق بين البلدية والمياه.

وتضمنت مرئيات اللجنة ضرورة استكمال خطة ربط شبكة الصرف الصحي (الخط الناقل) التي تسهم في تقليل حركة وعدد الصهاريج المؤدية إلى المحطة بشكل عاجل جداً.

كما اقترحت إيجاد متعهد أو مستثمر لصهاريج الصرف الصحي لتنظيم واستكمال الاشتراطات النظامية لنقل مياه الصرف الصحي بشكل منظم؛ لكون العمل يدار بصفة عشوائية وعمالة أجنبية، ورأت اللجنة عدم تشغيل المحطة إلا بعد اكتمال الفقرات، وكذلك استخراج رخصة تشغيل من قبل هيئة الأرصاد وحماية البينة وإيجاد الحلول لخط المياه الفائض.

وبينت المصادر أن عدداً من أعضاء اللجنة المشكّلة قاموا بتدوين "تحفظهم" على التشغيل للمحطة، ومنها ما كان يتحفظ على التشغيل قبل عمل منظومة الصرف الصحي وآخر تحفظ على التشغيل قبل اكتمال المشروع.

وكان قد قطع مسؤولو وزارة البيئة والمياه والزراعة لأهالي محافظة صبيا ، وعدًا على مسمع الوزير خلال وجوده في منطقة جازان مؤخراً ، "، بأن تغلق بحيرة الصرف الصحي الضخمة بمحافظة صبيا ويتم في الوقت ذاته افتتاح محطة المعالجة، على أن يتم البدء في عمليات تمديد وصلات الصرف الصحي إلى المنازل بعد ذلك، وتحول مياه الصرف إلى محطة المعالجة. دون النظر في محضر اللجنة فالوايتات تسير وتصب في المحطة بشكل عشوائي وكذا ماتسببه من مضايقات لمرتادي طريق صبيا-العدايا-قوز الجعافرة نظراً لأن الطريق مسار واحد وضيق ويشهد كثافة من المركبات وهذه الوايتات تسير نهاراً وليلاً
وناشد الأهالي ومرتادو الطريق وسكان القرى أماراة المنطقة وكافة الجهات المعنية سرعة التدخل وإنهاء معاناتهم ومنع تلك الصهاريج وتحويل مسارها ووضع الحلول.
بواسطة :
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر
Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة غرب الصحفية للنشر والتوزيع