المؤسس

رأسلنا

المبوبة

الخصوصية

عـن غـــــرب

فريق التحرير

  • ×
الثلاثاء 18 يناير 2022

تناقش مستقبل الرعايه الصحيه في رؤية ٢٠٣٠

يوسف بن ناجي- سفير غرب
بواسطة : يوسف بن ناجي- سفير غرب 14-01-2019 02:45 مساءً 16.5K
 
شهدت ديوانيه عبدالمحسن بن صالح الراجحي وأبناءه اشهار ١٥ من الجنسيه الفلبينيه اسلامهم وتكريم داعيه اسلم على يديه ٨٠٠ شخص


ولقن اللواء متقاعد محمد فريح الحارثي ضيف شرف الديوانيه بحضور صاحب الديوانيه عبدالمحسن الراجحي وابنه نايف وعبدالملك الشهادتين للمسلمين الجدد داعيا الله سبحانه وتعالى ان يثبتهم على الدين الصحيح
وشهدت الديوانيه استضافة البروفيسور الدكتور عبدالرحيم قاري أستاذ الأمراض السرطانية من جامعة رود دولف الألمانية ورئيس جمعيات عالمية في السرطان ومحكم جامعي وعضو مجلس إدارة الجمعية السعودية لأمراض السرطان
حيث تحدث عن التحول الصحي السعودي نظرات في رؤية وزارة الصحة ٢٠٣٠م لافتا الى ان وزارة الصحة تعتزم تقديم الخدمات الصحية عن طريق شركات حكومية تنافس فيما بينها وبين مقدمي الخدمة من القطاع الخاص، لتحسين الجودة ورفع الإنتاجية، حيث تعتبر الخطوة الأولى لتحضيرها للخصخصة في نهاية المطاف، حسب الرؤية 2030.

وأكد قاري رؤية ٢٠٣٠ سوف تتحقق على مراحل، حيث ستبدأ تلك الخطوات بفصل الخدمات الصحية (276 مستشفى و2300 مركز صحي) عن الوزارة، وستتفرَّغ لدورها الإشرافي والرقابي موضحا انه تم الاعلان عن انشاء شركة قابضة تملك بدورها 20 إلى 30 شركة فرعية في جميع أنحاء المملكة، كل شركة لديها عدد محدد من المستشفيات والمراكز الصحية يتم تنظيمها بطريقة تضمن شمولية وتناسق الخدمات، وتُدار بطريقة القطاع الخاص تهدف الى رفع الكفاءة والإنتاجية ومستوى الخدمات.

وسيكون ذلك بمشاركة فعالة من شركات القطاع الخاص المحلي والدولي، وهذا يأتي تلبية لأحد أهداف الروية بمشاركة القطاع الخاص.
واكد ان ميزانيه وزارة الصحة في رؤية ٢٠٣٠ سوف ترتفع من ٧٨ مليار ريال الى ١٧٨ مليار ريال بنسبه ٢٢٨ في المائة
واضاف ان وزارة الصحة تغطي ٥٠ في المائة من الخدمات الصحية و٢٠ في المائة للقطاعات الحكوميه و٣٠ في المائة للقطاع الخاص
ولفت الى ان المملكة العربيه السعوديه في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي العهد وضعت ١٥ استراتيجيه للتطوير ونحو ٤٨ مبادره لتقديم الخدمات الصحية
و افاد قاري انه خلال السنوات الخمس المقبلة، سنكون قد حولنا الكثير من مقدمي الخدمات الى شركات، وسنبدأ بعدها بمشاركة القطاع الخاص بخصخصة القطاع، عن طريق تحويلها الى شركات غير ربحية، وكذلك سيتم البدء بطلب ادراج بعضها في السوق الماليه الكثير من الشركات.

وقال الدكتور عبدالرحيم قاري، أن الخصخصة ستزيد من فعالية المستشفيات الحكومية، وتوقف الهدر، وتحسِّن الخدمات الصحية التي ستقدمها للمرضى، متوقعاً أن تكون آلية التخصيص بمساهمة المستفيد من الخدمة، من خلال دفع رسوم رمزية للعلاج للعاملين في القطاعي الحكومي والخاص، بينما الفئة غير القادرة ستقوم الدولة بتأمين بوليصات تأمين، من خلال بعض البرامج الصحية، كبرنامج الرعاية الطبية، وبرنامج الرعاية المساعدة
ودعا الدكتور قاري الى اهميه نقل التجارب العالمية من الدول، التي سبقت في ذات الموضوع.

ثم شهدت الديوانيه فتح باب الحوار والتقطت الصور التذكارية.

واكد نايف الراجحي ان الديوانيه تعمل على استقطاب الكفاءات الوطنية المميزة للحديث عن مستقبل التطوارات التنمويه التي تشهدها بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ال سعود وسمو ولي عهده الأمين لافتا الى ان الدولة كانت ولا تزال تضع في قمة أولوياتها راحة المواطن من اجل ان ينعم بحياة توفر له السعاده والازدهار.
التعليقات ( 0 )
أكثر