• ×

مشوار الراحل محمد سالم باجنيد: الذي صمم ستارة باب الكعبة المعلقة في مقر الأمم المتحدة




من خلال لقاء له مع مجلةاليمامة نستشف رحلة الراحل محمد سالم باجنيد
رحمه الله ..

رجل الأعمال الشيخ محمد سالم باجنيد ليس مجرد تاجر ولكنه فنان وخطاط ماهر ولاعب «كيرم» عالمي.. لم يعان كثيرا من شظف العيش الذي عانى منه معظم أبناء جيله، فقد ولد وفي فمه ملعقة قد لا تكون من ذهب خالص لكنها كانت تضعه في مصاف أصحاب الأحوال الميسورة، وبرغم ذلك اكتفى من الدراسة بالمرحلة الثانوية، ليدخل عالم التجارة حيث لأسرته باع طويل فيها وهو يؤكد أنه لم يندم أبداً على ذلك القرار.

لن نحكي لكم كل التفاصيل فمشوار حياة الرجل رحلة ماتعة نتركه يروي أهم محطاتها بنفسه:

النشأة والطفولة

بداية ماذا تختزن الذاكرة عن مرحلة الطفولة؟

- تختزن الشيء الكثير - ولله الحمد - فقد ولدت في حي البلد بمدينة جدة عام ????هـ في منزل الأسرة، فنحن بفضل الله علينا أسرة لها اتساع تواجدي في معظم مدن المملكة وبالأخص جدة أو الحجاز سابقاً لسهولة الوصول إلى هذا المكان المقصود من جميع أنحاء العالم الإسلامي فاستقرت الأسرة في جدة منذ حوالي ثلاثمائة عام وهي من أصول حضرمية وكانت تمارس التجارة في كل مكان تتواجد. فيه وكان لجدنا الأكبر ستة أبناء خمسة منهم دخلوا الحجاز ومارسوا التجارة ونجحوا فيها ثم تفرقوا إلى البلدان المجاورة كمصر والحبشة والسودان وعدن وإندونيسيا والفلبين وماليزيا والهند وكان اللافت - وهذا من فضل الله علينا جميعاً - النجاحات الدائمة لأعمال الأسرة نتيجة للتكاتف والتلاحم والمبادئ التي كان تحرص عليها أجيال قديمة نفتقدها هذه الأيام، فنشأت وترعرعت في جدة وكان لأسرتنا مجموعة من العقارات وفي عقارات الأسرة كان يوجد بيت يسمى (بيت السكنى) يخصص للأسرة الوافدة أي للضيافة، إضافة إلى منزل كل أسرة الخاص بها فمثلاً منزل والدي كان مقصوراً على الوالد والوالدة ونحن والجد وبعد وفاة سيدي - رحمه الله - انتقلنا إلى أماكن أرحب وأوسع وكنا وقتها في جدة المسورة.

مم يتكون هذا البيت الذي كنتم تسكنون فيه؟

- كان يتكون من أربعة أدوار وهو عبارة عن دهاليز ومجلس إضافة إلى مجلس آخر في الدور الثالث وغرف المنامة أي النوم - موزعة في الأسطح، وكانت غرف المنامة تطل على السطوح طلباً للجو البارد لأنه لا توجد مكيفات ولا حتى كهرباء وأنا أذكر أول لمبة أُضيئت في منزلنا وكانت بالإيجار من باغفار حيث اشترى له ماتور كهرباء وأصبح يبيع باللمبة.

هل معنى هذا أن عائلة باغفار هم أول من أدخلوا الكهرباء لمدينة جدة قبل الجفالي؟

- لا.. قد يكون بيت الجخدار هم أول من أحضروا مولد كهرباء في بيتهم الكبير المماثل لبيت نصيف التاريخي المجاور له لكنها كانت لمنزلهم وليست للبيع وأسرتنا ترتبط بنسب مع هذه الأسرة فزوجتي هي ابنة الشيخ عبدالعزيز جخدار - رحمه الله - الذي كان مديرا للمراسم الملكية بجدة سابقاً، ثم تلاهم في جلب الكهرباء لمدينة جدة بيت باغفار ثم الشيخ محمد صالح أبو زنادة - رحمه الله - ثم تلاهم فيما بعد الجفالي على ما يبدو وأصبحت المولدات تستورد للاكتفاء الذاتي، وبشكل عام لم تنتشر الكهرباء العامة إلا بعد تكوين شركة الكهرباء.

ملعقة من ذهب:

جيلك يعد جيلاً مكافحاً فهل كانت هناك أعمال شاقة زاولتها في ذلك الوقت أم كنت استثناء لكونك ولدت وفي فمك ملعقة من ذهب لكون الوالد والجد في بحبوحة من العيش؟

- هذا من فضل الله علينا، وليس من الضروري أن تكون الملعقة من الذهب ولكن إن كانت هناك ملعقة فهي أفضل من اليد فأنا لم أعمل في أي عمل شاق لأنني كنت مشغولاً بالدراسة وكانت أحوالنا المادية جيدة ومستورة، ولكني كنت أساعد في بعض الأعمال المنزلية فمثلاً أذكر مرة أن صبي البيت لم يأت وكان الصبي عبارة عن خادم صغير السن وكان لا بد من إرسال العيش إلى الفرن في ذلك اليوم وكنت بصفتي أكبر إخواني موهلا للقيام بهذا العمل فحملت اللوح إلى الفرن وأنا في أشد الخجل لأنني أول مرة أقوم بهذا العمل وكان عليّ أن أنتظر في الدور ولكن عندما رآني الفران أشفق عليّ وقدمني في السِّرة على الآخرين، وبعد أن انتهى من خبزه حملت لوح الخبز مرة أخرى إلى المنزل وكان هذا المنظر معتاداً جداً في الحارة ولكن نظراً لأنه كان لدينا خادم خاص فكان يقوم هو بهذه المهمة.

على مقاعد الدراسة

ماذا عن مراحل الدراسة بدءاً بالكتاب إن وجد؟

- درست الكُتَّاب في كتابة الشيخ جمال مرداد بمكة المكرمة حيث جاءت فترة كنا فيها في مكة أيام الطفولة وكان هذا الكتاب في حوش الرمادي بباب دريبة وكان عبارة عن غرفة يجتمع فيها أطفال يتراوح عددهم بين عشر إلى خمسة عشر طالباً يرددون ما يقوله الشيخ لا لشيء إلا لحفظ المكرر قراءة وسمعاً وتهيئة الطالب لتلقي العلم كما يجب أن يتلقاه من أصول بدءاً من السنة الأولى والثانية والثالثة الابتدائي وكان مقصوراً على الأطفال من الأولاد فقط.

وبعد الكُتّاب؟

- بعد الكتاب التحقت بالمدرسة الفيصلية الابتدائية بجدة ثم المدرسة السعودية أمام الكنداسة ثم الثانوية ونهايتها التوجيهية في السبعة القصور في أول سنة تفتح فيها السبعة القصور عام ????هـ حيث تخرجت من القسم الأدبي.

من أبرز زملائك؟

السفير فوزي شبكشي والسفير محمد ولي، والأستاذ محمد بغدادي - رحمه الله - والشيخ حامد عبدالمنان، والأخ محمد صالح عجاج، والسفير زيد الخيال، والإخوة علي وسعد السليمان.

وبالانتهاء من المرحلة الثانوية توقفت عن الدراسة وانضممت للعمل مع الوالد.

لماذا لم تكمل دراستك الجامعية أسوة بزملائك خاصة أن أحوالك المادية كانت جيدة؟

- لم تكن لدي الرغبة في مواصلة الدراسة والتوجه الوظيفي فبعد أن حصلت على الثانوية وجدت أن العمل التجاري أفضل مستقبلاً من الدراسة الجامعية فاتجهت إليه مع أنني كنت مرشحاً للابتعاث لدراسة التاريخ في كلية الآداب في جامعة القاهرة من القسم الأدبي وأخي أحمد كان مرشحاً من القسم العلمي لكنه لم يكمل مثلي واكتفى بالثانوية وتوجه إلى العمل المالي البنكي.

من الذي رشحك للابتعاث لدراسة التاريخ في جامعة القاهرة؟

- رشحت من قبل وزارة المعارف.

ألم تندم يوماً على أنك لم تكمل تعليمك الجامعي أسوة بزملائك الذين ذكرتهم؟

- أبداً لم أندم لأنني وجدت نفسي أتعامل في كل المجالات الحياتية العلمية والثقافية والفنية..إلخ ولأنني وجدت أن الوالد كان يحتاج إلي في عمله التجاري المتنامي فبقيت معه وكان هذا أفضل قرار اتخذته بفضل الله حيث تعلمت كل شيء ميدانياً، وأذكر بالمناسبة هذه أثناء إحدى سفراتي الخارجية لتأمين بضائع وحضور معارض دولية أن سئلت عندما كنت في أمريكا من هو المراسل الذي يكتب لكم الخطابات للشركات فاستغربوا ودهشوا عندما قلت لهم إنه الوالد - رحمه الله - لأنه كان يكتب اللغة الإنجليزية بلغة رصينة راقية تخصصية وكان جامعة في حد ذاته تجده في التجارة وفي الأدب والشعر وفي العلم وفي كل شيء وهذا دليل على أن الشهادة ليست كل شيء في حياة الإنسان وأنا أيضاً أجيد هذه اللغة.

أين تعلمت اللغة الإنجليزية التي تجيدها؟

- تعلمتها بالممارسة فاحتكاكي التجاري أهلني لأن أتحدث بهذه اللغة بطلاقة.

نشاط تجاري:

ما أول نشاط تجاري زاولته بعد توقفك عن الدراسة بعد الحصول على التوجيهية؟

- عملت مع الوالد في البيع والشراء والاستيراد والتصدير وفي كل المعارض التجارية بجدة حيث كانت لنا معارضنا وكانت بضائعنا مميزة تختلف عن أي بضاعة في السوق لأن لها شخصيتها الخاصة من حيث الجودة والجمال والموديل.

وهل واصلت في العمل التجاري بعد وفاة الوالد؟

- ما زال العمل التجاري مستمراً معنا إلى الآن وإن كان عملي التجاري قد تطور قليلاً أثناء ممارسة التجارة وفي الوقت نفسه توجهت إلى الديكور وإلى الناحية العقارية، وكان الديكور والذوق والفن وهو باب شامل عبارة عن دراسة هندسية بشكل عملي وليس أكاديميا لأنه من خلال الجانب العملي تستطيع أن تصل إلى الجودة والأكاديمية حيث فتحت لي معرضاً للديكور وأصبحت آخذ مقاولات لعمل الديكور في المنازل إضافة إلى الاتجار في المفروشات والتحف والهدايا اللازمة لذلك كمواد الحائط والأرضيات وكل ما هو لازم للمنزل.

وبعد تجارة الديكور والهدايا والتحف؟

- تطور الأمر إلى إخراج هذا النشاط في شكل منزل متكامل يجذب المهتم به من حيث شكله وجماله وسعره نتيجة لتكامل الاختيارات الفنية لإخراجها بإخراج جمالي ليس بالضرورة أن يكون غالي الثمن كما أنه ليس بالضرورة أن يكون رخيصاً ولكنه في متناول الجميع، وهذا المنزل تطور إلى المتاجرة في الأراضي لتنفيذ الوحدة من خلال وحدات أخرى مكررة تجذب الاهتمام بإخراج نموذج موحد متكرر يساعد على التكلفة المنخفضة فكانت الفكرة جيدة لكن اختيار الموقع كان بعيداً قليلاً جهة أُبحر فتجمد المشروع وقتها إلى أن وصلت الكهرباء التي هي العنصرالأساسي لإنجاح الفكرة الشاملة فسوقنا هذه هي القطع لمن يريد أن يبني هذا النموذج المقترح حيث نقوم بتنفيذه له، فوصول الكهرباء المتأخر إلى المنطقة أخر المشروع وبالتالي أصبح تسويق أراض فقط، وكل من اشترى له قطعة أصبح يبني عليها والآن أصبح حياً من الأحياء المعروفة في جدة وهو ما أصبح يسمى بحي البيت المثالي.

سوق العقار

كرجل متخصص في العقار ما توقعاتك لهذا السوق خاصة أن هناك من يقول إنه أصبح عبارة عن بالونة قابلة للانفجار بسبب تضخم الأسعار ما رأيك؟

- لا أعتقد بنزول الأسعار أو تصحيحها حالياً فقد تأخذ وقتاً لتقلبها بالشكل العالي وهي بهذا تتجمد نسبياً، فتسويق الأراضي المتضخم سعرها قد يتطلب وقتا أكبر لبيعها فتجميدها الآن شيء طبيعي لأن العقار يمرض ولا يموت وهو عبارة عن الخبز اليومي لكل بيت وكل أسرة لأن ابنها يكبر وبنتها تتزوج وبالتالي فإن الوحدة السكنية أو الفيلا أو العمارة هي الملجأ لمواجهة هذه الزيادة في عدد السكان.

ألا تراه متضخماً؟

التضخم زيادة في سعره بالنسبة للوقت والتكلفة وهذا شيء طبيعي فبعض المشتغلين في العقار يجمد التسويق للحصول على سعر أفضل مستقبلاً وهذا شيء طبيعي إنه يبيع ما يحتاج إليه ويدع ما لا يحتاج إليه، لكن الأسعار أجدها بصفة عامة عادية وغير متضخمة ولا أعتقد أن هناك عملاً يفوق تجارة العقار بدليل تجربتنا العملية في هذا المجال.

شريكة الحياة

ننتقل لمحطة أخرى في حياتك وهي محطة الزواج، فمتى كان الزواج؟ وما قصته؟ وهل كان لك دور في الاختيار أم أن الاختيار كان للأهل وخاصة الوالدين؟

- الزواج كان عام ????هـ عندما كان عمري ?? عاماً وكنت وقتها أعمل مع الوالد، وجاءت الرغبة من الوالد والوالدة لأن الابن كبر ولا بد من تأهيله فبالتالي بدأت الوالدة ترشح له العوائل التي تعرفها وكان أن وقع الاختيار على بيت الجخدار فتقدمنا وحصل النصيب وهي عائلة من عوائل جدة المعروفة ولم أكن أعرف زوجتي من قبل ولم أرها حتى الرؤية الشرعية لأني وافقت عليها وعلى وصف الوالدة ورأيتها بعد الملكة.. وكان المملك هو الشيخ عبدالقادر عطية - يرحمه الله - فبعد أن أملك لي ووقفنا للتهنئة جائني الشيخ سراج زهران - رحمه الله - وسألني هل أحضرت هدية للعروسة معك؟ قلت له نعم فقال لي تعال وخذني بيدي إلى الغرفة المجاورة لكي أقدمها للعروس وحينها رأيتها لأول مرة بعد أن كتبنا الكتاب فكان الشيخ عبدالقادر عطية دائماً يستشهد بي ويقول فلان أول عريس أكتب كتابه ولا أجده جنبي للتهنئة.

هل رؤيتك لها في ذلك الوقت تعد انفتاحاً وفقاً للأعراف والتقاليد السائدة في ذلك الوقت مع أنها أصبحت زوجتك شرعاً؟

- هذا صحيح، كان هذا إجراء عائلة منفتحة لأنه كان ممنوعاً أن تراها إلا ليلة الدخلة.

كم كان المهر؟

- لا أذكر لأنه كان مشكلا بين ذهب وفضة والملكة كانت في بيت العروسة بيت الجخدار والفرح في بيتنا في الكندرة حيث توجد عمائرنا والطبخ كان في الحوش وأذكر أن السهرات كانت مستمرة من بداية شعبان إلى يوم الفرح وقد أحياها العديد من الفنانين والفنانات.

من هم الفنانون والفنانات الذين أحيوا فرحك؟

- المطربون هم أصدقائي وأصدقاء العائلة والأسرة فالفرح كان يوم ?? شعبان والفرق الموسيقية والمطربون بدأوا إحياء السهرات من يوم ?? شعبان ومنهم الفنان طارق عبدالحكيم - رحمه الله - مع فرقة الطائف كلها، وعبدالله محمد وأحمد مختار وعلي باعشن وفوزي محسون، كل هؤلاء سكنوا في منزلنا أسبوع زمان تقريباً كل ليلة سهرات وفرح قبل موعد الفرح إلى أن انتهى يوم الفرح يوم الثامن عشر من شهر شعبان والطرق مستمر، وعند النساء الفنانة توحة مع بعض الفنانات التي لا تحضرني أسماؤهن الآن، وكانت هناك أقواس النصر في الشوارع المحيطة بالمنزل وكان واحدا من الأفراح المميزة التي يشار إليها بالبنان.

فنان تشكيلي:

ننتقل للحديث عن مشوارك الفني كخطاط وفنان تشكيلي يشار إليه بالبنان فمتى كانت البداية؟

- كانت منذ المرحلة الابتدائية على يد مدرس الخط بالمدرسة، وكنت آخذ العلامة الكاملة في هذه المادة وجاءت فترة توقفت فيها هذه الموهبة لكنها لم تختف من حياتي بعد المرحلة الابتدائية والالتحاق بالثانوية حيث لم أمارس هذه الموهبة طوال هذه الفترة إلى أن حصل موقف أمام أحد الخطاطين في وكالة من وكالات الإعلان.

كان هذا الموقف قبل عشرين عاماً عندما كنت أجلس مع أحد الخطاطين وهو يصمم لوحة تحمل الآية القرآنية الكريمة (فإن مع العسر يسرا إن مع العسر يسرا) فوجدته كتبها بخط جميل ولكنه يفتقر إلى روحانيات الآية فتصميمه لم يحمل معنى الآية أو مدلولها لذا وجدتني مدفوعاً لأن أنصحه بعمل تشكيلات معينة تعكس معنى الآية وفي النهاية خرجت اللوحة بشكل رائع وهو ما شجعني على أن أواصل العمل في هذا المجال، وليس سراً أن أقول إن ما أحس به هو رؤية ؛ فأثناء قراءتي للقرآن الكريم أجد رؤية تشرح الآية القرآنية وأجدني أتخيلها وقد رسمتها بتراكيب خط الثلث الذي أهواه وأعشقه ولم أمارس غيره فتجدني لا أترك اللوحة إلا وهي كاملة سواء استغرق مني إعدادها ساعة أو يوماً كاملاً.

لماذا لم تمارس غير خط الثلث من أنواع الخطوط؟

- لأنه أصعب الخطوط وكما يقول الخطاطون أو الفنانون : من كتب الثلث كفاه ومن لم يكتب الثلث لم يخط، ولأنه الخط الوحيد القابل للتركيب والتشكيل وبه أستطيع استنطاق المعنى الداخلي للآية بالشكل.

كم عدد لوحاتك؟

عددها يفوق المائة لوحة.

هل بعت شيئاً منها؟

- أبداً لم أبع منها شيئاً كلها خاصة لمجموعتي الشخصية وقد عرضتها في منزلي ولدي فكرة إنشاء مقر خاص لهذه الأعمال الفنية.

ألم يعرض عليك أحد شراءها؟

- كثيرون يطلبون مني الشراء لكني لم أفكر في إنتاجها تجارياً بعد.

أغلى لوحة لديك لو كنت ستبيعها كم تطلب فيها؟

- اللوحات الأصلية ليست للبيع و إنما التي للبيع هي الكوبي وهذه يختلف سعرها حسب حجمها لكن سعرها لن يكون عالياً مثل اللوحة الأصلية التي ليست للبيع وإنما للعرض الشخصي فقط لأنه لن يرضيني فيها أي مبلغ. والآن أنوي إنشاء مقر دائم للأعمال الخاصة بي كمتحف دائم خاصة أن لدي من الأعداد ما يكفي لعرض هذه اللوحات ولو حسبنا اختلاف ألوانها فقد تصل إلى خمسمائة لوحة منها مائة لوحة أصلية حيث قمت بإعادة إخراج صور وألوان منها تصل إلى خمسمائة لوحة.

ما المراحل التي تمر بها اللوحة لديك؟

- البداية تأتي من اللوحة نفسها التي تولد لدي الفكرة والرؤية فهي ترى قبل أن تكتب ثم أتخيلها مكتوبة في الهواء ثم أكتبها على «إسكتش» الورق بالقلم الرصاص ثم تأتي بعد ذلك مراحل الإنتاج المتنوعة فيتم اختيار الألوان ومواد الطباعة المختلفة والتصغير والتكبير إلى أن تخرج الآية في صورتها النهائية.

لوحة لخادم الحرمين الشريفين

لمن أهديت بعض لوحاتك؟

- أهديها لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز لأنها ناطقة بآية قرآنية تحمل اسمه وهي (قال إني عبدالله) فأحببت أن يتشرف بهده العبودية للخالق عز وجل خاصة أنه خادم الحرمين الشريفين.

وهل أهديت لوحات غيرها لشخصيات أخرى غير خادم الحرمين الشريفين؟

- نعم أهديت لوحتين للملك محمد السادس حيث سلمتهما لمولاي رشيد ولا تزالان معلقتين في القصر الملكي بالرباط كما علمت، اللوحة الأولى (رحمه الله وبركاته عليكم أهل البيت) وأما اللوحة الثانية فهي (هو أهل التقوى وأهل المغفرة).

أنت خطاط وفنان والخط أحد أنواع الفنون فلماذا لم تحاول عمل لوحات فنية أو عرض للفن التشكيلي؟

- لأن توجهي كله للقرآن فقط لشعوري بأن فيه كل ما أصبو إليه فالإعجاز يتمثل في المجالات المحققة والتي تتحقق فيها من حين إلى آخر وليس فيما سواها.

ستارة الكعبة في مقر الأمم المتحدة

ما قصة تصميم وتنفيذ وتركيب ستارة باب الكعبة المشرفة التي أهدتها المملكة إلى مقر هيئة الأمم المتحدة في نيويورك والتي كلفت بها؟

- القصة هي أنني كلفت من قبل معالي الشيخ عبدالوهاب عبدالواسع عندما كان وزيراً للحج والأوقاف - يرحمه الله - بعد موافقة المقام السامي بشرف القيام بتصميم وتنفيذ وتركيب هدية المملكة العربية السعودية إلى مقر هيئة الأمم المتحدة في نيويورك عام ????هـ وهي ستارة باب الكعبة المشرفة ضمن أكبر إطار من نوعه في العالم حيث يبلغ مقاسه «?م x ?.??م» ولا تزال هذه اللوحة تحتل المرتبة الأولى فنياً ومادياً وأقوم بصيانتها دورياً. أي أنها عبارة عن بروزة ستارة باب الكعبة الأصلية والتي أخذتها من مصنع كسوة الكعبة المشرفة عن طريق الوزارة وعملت لها إطاراً خاصاً وعلقتها في مبنى الأمم المتحدة بنيويورك كرمز ثقافي يدل على روعة وعظمة إنتاج الكسوة في مصنع خاص أقامته الحكومة السعودية بمكة المكرمة.

كم بلغت تكلفتها؟

- التكاليف مختلفة فالإطار لوحده والأخشاب لوحدها والسفريات لوحدها لكنها قد تفوق المليون ونصف المليون ريال.

متى تقوم بترميمها وصيانتها؟

- كل عشر سنوات حيث أقوم بإعادة تجديدها وذلك باستلام واحدة جديدة واستبدالها بالمستهلكة الملوثة بعوامل التعرية كالتكييف والأدخنة والرطوبة، وكانت أعلى وأغلى وأجمل هدية تقدمها دولة إلى مبنى الأمم المتحدة والمبنى تملكه الدول الأعضاء ولا تملكه الحكومة الأمريكية، وكل دولة تحاول أن تنافس بتراثها الثقافي والحضاري في شكل رمز من رموز الهدايا وأتت لوحة المملكة ستارة باب الكعبة الأجمل والأقيم والأغلى والأكبر على الإطلاق فكان الاختيار موفقاً ولله الحمد.

مشاركات دولية

ماذا عن مشاركاتك المحلية والدولية خاصة في الأسابيع الثقافية؟

- أولى مشاركاتي الدولية كانت ضمن وفد من الرئاسة العامة لرعاية الشباب للاحتفاء باختيار الرباط عاصمة الثقافة الإسلامية عام ????م، كما شاركت ضمن وفد وزارة الثقافة والإعلام في جناح الخط العربي الذي أقيم في تونس عام ????م إضافة إلى المشاركين في أسابيع الثقافة في دبي وغيرها، وحصلت على جائزة المركز الأول في مهرجان المحبة والذي أقيم في دبي بالإمارات العربية المتحدة، وفي الداخل شاركت في العديد من المعارض الداخلية المتعلقة بالخط العربي، وأنا أيضاً عضو لجنة الفنون الجميلة بالغرفة التجارية الصناعية بجدة ورشحت لرئاسة جماعة الخط العربي السعودية (تحت التأسيس) كما أنني عضو في لجنة تسمية الشوارع بمحافظة جدة.

من أبرز الخطاطين الذين لفتوا انتباهك فيما يتعلق بالخط العربي؟

هناك مجموعة جديدة واعدة جداً مجيدة للخط تكونت بين مكة المكرمة وجدة والرياض كالأستاذ ناصر الميمون بالرياض، والأستاذ عبدالله فتيني والأستاذ مختار عالم خطاط كسوة الكعبة بمكة والأستاذ عبدالرحمن أمجد والأستاذ إبراهيم العرافي وهؤلاء كلهم أساتذة.

ومن الأسماء النسائية؟

- في الخط العربي لا، أما في الفن التشكيلي نعم.

بطل المملكة في لعبة الكيرِم

في حديث سابق لليمامة مع الشيخ جميل مرزا ذكر أنك أفضل لاعب كِيرم على مستوى المملكة وأنك أستاذه في هذه اللعبة فكيف جاءت هذه الأستاذية؟

- هذا حسن ظن منه مع أن فيه بعض الحقيقة ولا يعني هذا أنني لم أُهزم ولكن إن هزمت فبصعوبة، أما كيف تعلمتها فقد تعلمتها في بيتنا حيث كان خالي - رحمه الله - ماهراً في هذه اللعبة، وكان عندما يأخذ الحبة الحمراء أبو خمسة وأنا ألعب معه أجلس أبكي لأن حبوب الكِيرم تسعة وتسعة وهناك حبة في الوسط أي ?? حبة وكل واحد يحاول أن يأخذ الحبة الحمراء لأنها كانت تحسب له بخس نقاط فكان عندما يأخذ الحبة الحمراء أجلس أبكي، وكنت مهتماً بهذه اللعبة إلى أن أجدتها إجادة تامة ولعبتها في بعض الاتحادات الدولية الخارجية.

في أي الدول لعبتها؟

- لعبتها في نيوجيرسي بنيويورك في أمريكا وفي لندن ببريطانيا بشكل خاص ففي أمريكا لعبتها احتفاء بوجودي في الاتحاد الدولي للكرم حيث كان السكرتير العام للاتحاد الدولي صديقاً لي ووصى عليّ في زيارتي لهم وأن يعرفوني على أبطال هذه اللعبة وقد لعبت معهم خمس مرات وغلبتهم وفي بريطانيا لعبت مرتين حيث فزت في الدولي وتعادلت واحدة بواحدة، في المرة الثانية بطل العالم في هذه اللعبة (آرون دشباندي) وهو هندي الجنسية وكان مستغربا كيف اللعب بهذا المستوى بدون احتكاك دولي لأن الاحتكاكات الدولية تطور التنفيذ واللعبة، وقد أطلعني على ?? حركة كلعبات يلعبها في الكيرم مسجلة باسمه على كتلوج أعطاه لي مع أني كنت أمارس لعبها بالفطرة وأضفت له أربع حركات زيادة عليها فتعجب لأن الكيرم عبارة عن لعبة تعتمد علي المقاومة والقوة الضاربة والعودة والرجوع والاحتكاك أساسيات في هذه اللعبة.

من أطلق عليك لقب بطل المملكة في الكيرم؟

- المجموعة التي ألعب معها هي التي أطلقت عليّ هذا اللقب وفي مقدمتهم العم جميل مرزا وأخيه عبدالوهاب وكان من الحراريف الكبار في هذه اللعبة وكنت عندما ألعب معه نتعادل، وقد حاولنا أن ننشئ اتحادا دوليا لهذه اللعبة في المملكة تحت إشراف نادي الاتحاد أو أي ناد من الأندية لكن هذه الخطوة لم تتم.

هل هناك هوايات أخرى تزاولها؟

- تصميم الشعارات و هي هوايتي الأولى ولي باع طويل فيها.

كم ثمن أغلى شعار صممته؟

- قل لي خسرت عليه لأنني اعتدت أن أعملها وأقدمها هدية لأصحابها مع ما يلزم من طباعتها لإشهارها بدون مقابل مع طباعة كمية منها لأصحابها لكي يستعملوها لأنها هوايتي المفضلة كل ما يتعلق بتصميم الشعارات وتصاميم الأسماء وكل ما يتعلق بالدعاية والإعلان.

موقف محرج:

ما الموقف المحرج الذي مررت به في حياتك ولن تنساه؟

- هو ما حدث لي في نيويورك بالولايات المتحدة الأمريكية فأنا أحرص دائماً على التسوق من المعارض الدائمة ذات المقر الثابت هناك والتي عادة ما توجد في المباني العالية التي يتراوح ارتفاعها بين الثلاثين والأربعين دوراً وأي شخص يزور أمريكا بإمكانه أن يدخل هذا المبنى أو ذاك ويختار منه ما يشاء بدلاً من أن يكون محكوماً بوقت وشهر معين فكنت معتاداً على أن أطلع لآخر دور في هذه العماير ثم أبدأ أنزل دورا فدورا وأشاهد المعروضات في كل دور بدءاً من الدور الأعلى والأخير. وكنت أجلس أربعة أيام أتفرج على المعروضات قبل أن أشتري وفي أحد الأيام وكان يوم السبت بعد الظهر دخلت من الدور الأخير إلى الدور الذي يليه عن طريق سلم الحريق على أساس أنزل وأدخل للدور الذي قبله فإذا الباب مغلق فكررت النزول للدور الذي بعده فوجدته أيضاً مغلقاً وواصلت النزول دورا دورا، وفي كل دور أجد الأبواب مغلقة لأنها أبواب حريق تسمح بالدخول إليها من داخل الدور لكنها لا تسمح بالدخول من الخارج فتصور نفسك وحيداً يوم سبت بعد الظهر والشركات مقفلة والعمارة مقفلة بالكامل فكيف ستخرج منها؟! وأي دور فيها مفتوح والسلم يوصلك للبدروم، أسفل فأصبحت أنزل وأطلع في عملية مستمرة ولكن بدون جدوى.

ماذا عملت لكي تخرج من هذا المأزق؟ وعلى يد من كان الفرج؟

- بعد أن بدأت أفقد أعصابي وأنا أطرق الأبواب في كل دور ولكن لا مجيب إلى أن وصلت للدور الثامن حيث وجدت فرجة في أسفل عقب الباب وإذا بها فرشة تنظيف الأرضيات (ممسحة) كان الباب مرتكزاً عليها ولم يكن مغلقاً ففتحت الباب ودخلت وكأنني داخل لعالم جديد فوجدت أمامي الشركة التي تنظف البلاط والأرضيات تعمل بعد الدوام في ذلك اليوم وكان من حظي أنني خرجت من ذلك الباب بسبب حدوث تأخير لدى الشركة في الدور الثامن، وعندما رأوني استغربوا من وجودي في ذلك المكان واستغربوا أكثر عندما شرحت لهم ظروفي حيث رافقوني إلى أن خرجت إلى البيسمنت وإلى أن خرجت من المبنى وكأنني ولدت من جديد، والمرعب في الموضوع أن زوجتي كانت في الفندق تنتظر عودتي كالعادة ولم تكن تعلم بما حدث لي وكان ذلك عام ????م حيث لم يكن وقتها هناك جوالات أو هواتف.

لماذا تخليت عن تجارة وبيع الأدوات المنزلية وعن وكالة شركة الأطقم الصينية؟

- هذه كنت قد أخذت وكالتها قبل خمسة وعشرين عاماً ثم تركتها لأن المنافسة كثرت في الصيني التقليدي وأصبحت الأسعار متدنية لدرجة عدم إمكانية التنافس وأصبحت تقود إلى خسائر لذا تركتها، والحل يكمن في الإنتاج المحلي فلو أخذ في الاعتبار أنه وجد ليبقى لكان سوف ينافس فعلاً الرخيص من القادم، فتركي لتجارة الأدوات المنزلية سببه شدة التنافس فيها الآن لوجود العديد من الأصناف المقلدة.

بواسطة :
 0  0  4.4K

اختيارات القراء : الفيديو

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة غرب الصحفية للنشر والتوزيع سجل تجاري ٤٠٣٠٢٢٢٢٥٧