المؤسس

رأسلنا

المبوبة

الخصوصية

عـن غـــــرب

فريق التحرير

  • ×
الثلاثاء 16 أبريل 2024
د.ابراهيم عباس نــَـتــّو
د.ابراهيم عباس نــَـتــّو

عن د.ابراهيم عباس نــَـتــّو

عميدسابق بجامعة البترول.

*آنَ أوانُ (ضريبةٍ للدخل)؟!




عن زكاة ½2% يقول (أ.سعد الخثلان) ان الزكاة عن 1479.3ر.س، مثلاً، تكون واجبة التحصيل مع حلول الحَوْل (مُضي سنة على الاحتفاظ بهكذا مبلغ. بقسمة المبلغ على 40 تأتي النتيجة: 36.9825ر.س. زكاتها! و ذلك (بعد أن كان مجموع المبلغ الذي عنده ملزوماً بالزكاة هو 1479.3ر.س.(سامحك الله، سِيدي سعد؟!)

فما بالك بزكاة من يكتنز عشرات المليارات $ (مضروبة في 3.75 ر.س)، ثم يقول -محتجاً- بأن الرقم الحقيقي عنده هو أكثر بكثير من المُعلَن في مجلة (فوربس Forbes) المالية العالمية؟!

سيداتي، سادتي: لدينا حاجةٌ ماسةٌ جداً إلى:
1. تحوير الضريبة الحالية و هي -في الواقع- ضريبة (مبيعات) لا غير؛ و هي مُعمَّمة على الميسور.. و أيضاً على المبسور!
فأقترحُ تخفيضها إلى 5% (من 15% حالياً عندنا): (فهي في لندن: 7%؛ نيويورك: 8%؛ لوس أنجلوس:9%)!

2. و في الجهة المقابلة، اقترح سن (ضريبة دخل) متدرجة منصفة تُؤخَذُ من فائض الأثرياء فاحِشي الثراء، فتُردُّ على المعوزين و الفقراء، في شكل دعمٍ مُستدامٍ للخدمات مثل: نظافة البلد و الإسكان والمرافق و الصيانة و الصحة و التعليم المرموقَين؛

3. و أيضاً لتوفير حصة من وارد هذه الضريبة لصالح صندوق للأجيال القادمة فيُقيهم من العَوَزِ و الشتات؛
و يكون إدخاراً فَعّالاً لما بعد النفط!⌛

فهل من مُستمِع؛ هل من مُبَلِّغ؟
 0  0  13.4K