المؤسس

رأسلنا

المبوبة

الخصوصية

عـن غـــــرب

فريق التحرير

  • ×
الجمعة 19 أغسطس 2022
د.ابراهيم عباس نــَـتــّو
د.ابراهيم عباس نــَـتــّو

عن د.ابراهيم عباس نــَـتــّو

عميدسابق بجامعة البترول.

تخالطُُ (الضادِ)و(الظاءِ) عندَنا رغم تفاخُرِنا 'بلُغةِ الضاد'!

أشيرُ هنا الى تفشي الخلط عندنا في النطق بين هاذين الحرفين و في أرجاء الوطن العربي، في عموم شرقه و أيضاّ في شمال افريقيا المغاربي من طُبرق إلى أغادير و في الصحراء..و ما حولها.
*و المشكلة تظهر عندنا حتى بين قِحاح العُربان؛ و في حوطات البدوان و حِلّات القُصمان!*

*و هنا عيّنة مما نسمع، بل و نقرأ، من خلط (الظاء) و (الضاد)..*
*و ذلك في ازواج من الكلمات، كما في يلي:-*
*الظَّب:* الرَّجلُ المِهذار؛
*الضَّب:* حيوانٌ صحراويٌ زاحف.

*نَظُفَ* الشيء: خلصَ من الوسخ؛
*نضف* الشيء: نجس.

*حظيظ:* رجل ذو حظ؛
*حضيض،* معناها: أسفل الأرض.

*الحَنظَل:* نباتٌ شديد المرارة؛
*الحَنضَل:* الماء المتجمع في التجويف الصخري (و كان منتشراً في جنوب شبه الجزيرة العربية، مثلاً (كما في اليمن ايام الحضارة الحِميَرية.)

*ظل:* دام؛
*ضل* معناها: تاهَ و ضاعَ.
[يقولون، مثلاً في القطيف و ما حولها: "..يضلهم، يوم لا ضل إلاّ ضِله.." بمعني: يظلهم، يومَ لا ظلّ إلاّ ظله.] *[و في مكة: عبارة 'بعد الظُهْر' ِ-في اللهجة الحضرية- هي: 'بَعدَ الضُّهُر'؛ و فلان خرج 'في الضُّهْرْ الأحمر!'؛ و: 'فوزية، دَخيلك مَرِّخي لي ضَهري'.]*

*الظاهر:* البارز و الواضح؛ عكسُ الباطن؛
*الضاهر:* أعلى الجبل. (و: اسم عائلي لبناني..)

*الغيظ:* الغضب؛
*الغيض:* القليل. غَيضٌ من فَيض: قليلٌ من كثير.

*العَظم:* قصب الحيوان الذي عليه اللحم.
*العَضم:* أداة من خشب أو حديد.

*الحَظُ:* البَختُ؛
*الحَض* معناه: الحث؛

*التقريظ:* المدح و الثناء؛
التقريض: الذمًّ الزائد.

*حظرَ:* منعَ؛
*حضرَ* معناها: قدِمَ و صار موجودا.

*أظلَّ* القومُ: ساروا في الظل؛ ظَلّ الناس، بقوا؛
*أضلَّ* القوم: أغواهم؛ ضَلّ الناس، ضاعوا.

*ظنَّ:* علم بغير يقين؛
*ضنَّ* تعني بخِل: 'و ما هو على الغيبِ بضنين.'

*الفَظُّ:* سَيّءُ الخلق؛ ("و لو كنتَ فظاً غليظَ القلبِ لانفضّوا مِن حوْلك.. "
*الفض:* التكسير/التحطيم.

*الفظاظة:* التجهم و سوء الخُلُق؛
*الفضاضة:* ما تفرّق من الشيء عِندَ كسره.

*فاظ:* 'فاظت روحه': مات؛
*فاض:* زاد و سال. (فاضَ الكيْل؛ فاض الماء).

*الحظيرة:* مأوى الأنعام؛
*الحضيرة:* جماعة القوم أو المُعَدّون للقتال منهم.

*الظِّلع:* العرَج؛
*الضِّلع:* عَظمٌ من عِظام الصدر؛ جانبٌ في شكل هندسي.. و جمعُها أضلاع.

*ظافَ:* قيّدَ. (ظافَ البعيرَ) أي قيّده؛
*ضاف:* نَزل عليه ضيفا.

*العظ:* اشتداد الزمان و الحرب؛ عَظَهُ بالأرض: ألزَقهُ بها؛
*العَضُّ:* الإمساك بالأسنان: عَضهُ: أمسكه بأسنانه.

*العظل:* التضمين.
*العضل:* الظلم و المنع.. *(منعُ الأبِ زواجَ ابنته ممن لا يُعجبه)

*العِظة:* النصح و الموعظة؛
*العِضَة:* كل شجرة كثُرَ و عَظُمَ شوكها.

*القرظ:* دباغة الجلود؛
*القرض:* العطاء لأجل.

*القَيْظ:* صميم الصيف و شدة الحر؛
*القيض:* القشرة اليابسة على البيضة.

*عِظَة:* كلام الواعظ؛
*عضة:* كذب و افتراء: “الذين جعلوا القرآن عِضين”.

*المَظ:* الرمان البَرّي؛
*المَضّ:* الألم: "و ظُلمُ ذوي القُربى أشدُّ (مَضاضةً)..."؛ (أمَضَّني): آلمَني.

*النظم:* التأليف.
*النضم:* الحنطة السمينة.

*بظ:* حرَّك أوتار العود و أعدَّه للضرب/العزف؛
*بضُّ:* الجلد الرقيق الممتلئ، ناصع البياض.

*نظرَ:* أبصرَ؛
*نضر:* مصدر نضر أي كان ذا رونق و بهجة. (النضر) بن الحارث...

*نظرة:* لمحة خاطفة؛
*نضرة:* حسن و جمال.

*نظير:* شبيه او مثيل.
*نضير:* أي حَسَنٌ و جميل. (بينظير) بوتو.. باللأُردوية= لا نظير لها=فريدة. (ما مِثلها)!

*ناظرة:* متأمّلة للشيء بالعين.
*ناضرة:* جميلة. مثل: “وجوهٌ يومئذ ناضرة، إلى ربها ناظرة”؛ أي وجوه (جميلة) إلى ربها (تنظر).

*و بعد،*
فعلينا قبل ان نمضي لمئات أخرى من السنين، و نستمر في (القول) بأن لغتنا هي (لغة الضاد)؛ بل، و تجدنا نتمادى فنقول -جُزافاً- بأنّ لغتنا هي (اللغة الوحيدة) التي فيها حرف/صوت الضاد (و هذا كلامٌ مرسلٌ و غيرُ دقيق)!

*فيلزمنا تدريب تلامذتنا على حسن نطق الحروف كما في الحرفين الضاد و الظاء؛*
*(مع تنبيه مدرّسيهم و مدرّساتهم، أيضا)!*

و علينا أن نكف عن مجرد ترديد الشعار الذي يقول: *(العربية هي لغة الضاد..)*
*بينما (يبقى) واقعها (لغة الظاد)!!*
 0  0  5.6K
التعليقات ( 0 )
أكثر