كلمة حق

  • ×
شهد الدكنان
شهد الدكنان

مرض الكورونا.. ودور المجتمع في الوقاية منه

الجميع قرأ وسمع وشاهد حالات الاصابة بفايروس كورونا المستجد والإحصائيات وغيرها في جميع الدول من الصين وإيران ومصر والكويت والآن بالمملكة العربية السعودية حيث أننا نشاهد بوضعية سوي نفسك مادريت.

والكارثة الأكبر حين ترى أن كل ماتفعله حكومتنا الرشيدة لاشيء يذكر،فمحافظة القطيف حجر عليها والرحلات الدولية عُلقت والمدارس عُلقت والحرمين منع فيها العمرة والزيارة حتى إشعار آخر،وفِي المقابل بعض المواطنين يركبون سياراتهم متوجهين لأقاربهم وأهليهم للاجتماع عندهم وكأنها إجازة عيد والبعض يجتمع ويعمل دورات رجبيات ويعزم بعضهم الاخر على المطاعم والحدائق والمخططات ممتلئة بالاطفال وسيارات الآيسكريم وعربات الشاي والبليلة ولاتنسوا الاستراحات الشبابية،هنا تتوقف الكلمات هذا يعسل والآخر يأخذ منه ويتبادلون المعسلات وغيرها ويأتي لأطفاله ويأكل معهم ولا يبالي بحجم المصيبة التي نحن بها.

والآخر لديه عمالة لا يعرف عنهم سوى أنه يوصلهم من مكان لمكان والخادمات المتنقلات هنا تدمع عيونك حين ترى سيدة المنزل تستقبلها بالصحون والملابس وتخرج من هنا للأخرى وهكذا هي تنقل الأمراض من الحجر المنزلي بكل سهولة.

وللأسف هذه الايام الشركات مستفيدة وقامت بعمل عروض وإذا لاحظ عليها شي مستحيل سيوتقف عملها ومن الممكن استبدالها بأردى منها هل فكرتم يامن تتنافسون بهن بأن تطلبي الكشف عليها أو أوراقها الصحية أو حتى الإثبات وننتهي من هؤلاء ونأتي بالمستهتر الخطير الذي يأكل من المطاعم طول يومه وإذا سألته مصدره أو ثقته بهذا المطعم يعتبره وسوسة هل كل مافعلته الدولة لكم ولحمايتكم وحماية أطفالكم هكذا يذهب هل كان سهل عليكم حين استيقظتوا على وفاة عزيز عليكم بيوم ما فكيف حين استيقظتم على مرض أحد أطفالك أو أحد والديك بالفيروس لا سمح الله وأنت السبب هل تبكي أم تصرخ أم تندم كل ذلك لايهم الأهم ابدأ بتغير ما أنت عليه وضع يدك بيد الدولة التي لازالت تبذل مجهود لأجلكم والتزموا منازلكم والله خير حافظ٠


image
بواسطة : شهد الدكنان
 1  0  3.0K